شاومينج حل سؤال خرائط .. تسريب امتحان الجغرافيا الصف الأول الثانوي 2020 بالأجابة النموذجية حل امتحان مادة الجغرافيا 1 ثانوي القسم الادبي

حقيقية تسريب امتحان الجغرافيا أولى ثانوي 2020، انطلقت بعد الشائعات على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك أن هناك بعض الصفحات التي تم انشائها مءخرا قامت بالحصول على نسخة من امتحان الجغرافيا المقرر قامته غدا الاربعاء 6 مايو 2020، وذلك بطريقة غير شرعية من خلال أحد المصادر داخل وزارة التربية والتعليم، ولكن صرح الدكتور طارق شوقي أن كل هذه الأقاويل هي اشاعات لا داعي منها، حيث يحاول هؤلاء النصابين الايقاع بالنظام الالكتروني التجريبي واثبات فشله، وأكد أن الوزارة قامت بجميع الاجراءات اللازمة لحماية الامتحان من التسريب.

شاومينج امتحان الجغرافيا 1 ثانوي 2020

في الساعات القليلة الماضية أعلنت صفحة على موقع التواصل الاجنماعي فيسبوك تدعى شاومينج بيغشش بأنها تمتلك نسخة كاملة من امتحان الجغرافيا، وقامت بنشر بعض الأسئلة واجابتها وقالت بأن هذه الاسئلة جزء من امتحان الغد، حيث استغل هؤلاء المشرفون على الصفحة اسم شاومينج لما له من سابقة أحداث كثيرة مع الوزارة وثبت صدقه فيها، ولكن هؤلاء النصابون يحاولون خداع الطلاب وكسب المال من خلالهم، كما أشار الدكتور طارق شوقي أن الامتحان مشفر بدرجة عالية وسيتم رفعه على المنصة الالكترونية في معاده قبل انطلاق الامتحان بساعة واحد، وأن الامتحان غدا في موعده ولا داعي لتأجيله بسبب هذه الشائعات التي ليس لها أي أساس من الصحة.

اقرأ ايضا

تسريب امتحان مادة الجغرافيا الصف الاول الثانوي عبر صفحة شاومينج بيغشش.

مواعيد امتحانات الصف الأول الثانوي 2020

أعلنت الوزارة عن منصة بيرسون الالكترونية الخاصة بالامتحانات فقط، وأشارت أن المنصة ستكون جاهزة غدا لاستقبال الطلاب في الموعد المحدد، ونظرا للعد الكبير لطلاب الصف الأول والثاني الثانوي تم تقسم محافظات مصر الـ 14 الى مجموعتين، المجموعة الأولى ستبدأ الامتحان من التاسعة صباحا وحتى الثانية عشر ظهرا وعلى رأسهم الاسكندية والقاهرة والجيزة، بينما تبدأ المجموعة الثانية من حيث انتهت الأولى وتستمر الى الثالثة عصرا وعلى رأسهم محافظات الوجه القبلي جميعا ومحافظة الغربية.

دقائق قليلة ويبدأ طلاب وطالبات الصف الأول الثانوي باداء امتحان مادة الجغرافيا أون لاين من خلال منصة بيرسون، وقد أوضحت الوزارة أن الامتحان سيكون في مستوي الطالب المتوسط.

قد يهمك أيضاً :-

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *