التخطي إلى المحتوى
تدهور مفاجيء.. أسباب وفاة شعبان عبدالرحيم المطرب الشعبي
شعبان عبد الرحيم

رحيل المطرب الشعبي شعبان عبدالرحيم عن عمر 62 عاما، وذلك بعد معاناة مع المرض، وكان المطرب الشعبي كان آخر ظهور له في موسم الرياض المقام علي الأراضي السعودية، وكان يغني جالسا على كرسي متحرك، بسبب تعرضه لأزمة صحية في الأيام الأخيرة.

من هو شعبان عبد الرحيم

ولد في حي الشرابية في القاهرة باسم “قاسم” ولكن أختار اسم “شعبان” بالوسط الفني وحتى حياته الشخصية نسبة إلى ولادته في شهر شعبان. ومن أشهر أغانيه «أنا بكره إسرائيل» التي استوحاها شعبان من أحداث الانتفاضة الفلسطينية والتي أثارت ردود فعل كبيرة محليا وعربيا.

وقد اتهمت شبكة سي ان ان الإخبارية الأمريكية عبد الرحيم بالتحريض على مناهضة التطبيع مع إسرائيل، في حين اعتبرها كثيرون على الجانب الآخر، تعبيرا عن نبض الشارع المصري والعربي ونقلت وكالة أسوشيتد برس عن كينيث باندلر المتحدث باسم اللجنة اليهودية الأمريكية قوله إن هو «راع للكراهية.

كان شعبان عبد الرحيم يعمل في كي الملابس ويغني لأهله وأصدقائه في الأفراح والأعياد والمناسبات قبل أن يسمعه صاحب أحد محلات بيع الكاسيت، وينتج له شريطا مقابل مائة جنيه، فكاد شعبان يطير فرحا دون أن يدرك أنهم يستغلونه ويبيعون أشرطته بعشرات الآلاف.

وأكد مقربون من شعبان عبدالرحيم أنه لم يكن يعاني من أي أزمات صحية خطيرة، بل وعكة صحية بسيطة، وارتفاع في درجة الحرارة، ولكن حالته تدهورت بشكل مفاجئ، حتى لفظ أنفاسه الأخيرة.

 

قد يهمك أيضاً :-

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *