التخطي إلى المحتوى

يصادف اليوم الذكرى الثانية لوفاة الفنانة شويكار التي وافتها المنية في مثل هذا اليوم 14 أغسطس 2020 ، وبلغت حياتها الفنية أكثر من 100 عمل ما بين السينما والمسرح والإذاعة والدراما. قدمت شويكار شخصيات مختلفة وتفوقت في تقليد الفتيات حول العالم في أحد أفلامها مع النصف الثاني لها في فيلم “مطاردة الحب”.

استطاعت الفنانة شويكار إبراز قدراتها ومواهبها الإبداعية ، من خلال أدوارها الفنية التي انتحلت شخصيات مختلفة من جنسيات “يابانية وأمريكية وباريس وإسبانية”.

رغم حرص شويكار على إبعاد حياتها الشخصية عن الإعلام ، ظهرت صورة نادرة لها مع الفنانة نبيلة عبيد ، لكن المفاجأة هي ظهور امرأة ثالثة معهما في الصورة ، على غرار الفنانة شويكار إلى حد المطابقة ، تنكشف بعد ذلك أنها أختها وشاهيناز ، وقد تزوجت وتعيش مع زوجها في إحدى الدول العربية ، بحسب ما أوردته مجلة “أخبار النجوم” في عددها الصادر بتاريخ 15 نيسان ، 1993.

انتشرت معلومات وقتها عن حبس شويكار لأختها التوأم لمنعها من دخول مجال التمثيل ، حيث كانت شويكار تخضع لاختبار بالنادي الرياضي بالإسكندرية ، فكانت تخشى أن تشارك شقيقتها في المسابقة ، فكانت مسجونة في غرفتها حتى انتهاء المنافسة.

يشار إلى أن الفنانة شويكار ولدت بالإسكندرية لعائلة مكونة من أب مصري من أصل تركي وأم شركسية ، وليست أخت الفنانة شاهيناز كما روجت سابقًا.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.