التخطي إلى المحتوى

تجربة “شام الذهبي” ، ابنة الفنانة السورية أصالة نصري ، التي عاشتها ليلة دخولها ، أثبتت أن الفرصة لا ترحم.

جاء هذا التأكيد بعد أن كشفت شام الذهبي مؤخراً عن أمر نادر وصفته بالمعجزة.

ونشرت شام الذهبي ، ابنة أصالة ، صورة لزوجها ووالدتها اللتين اكتشفتاها ليلة دخولها هاتف زوجها ، وكان فارق التوقيت بينهما 24 عامًا.

وعلقت عليهم أيضًا بقولها: “في عام 1998 قابلت رفيقة روحي والدتي في المطار وطلبت منها التقاط صورة ، غير مدركين أن فنانه المفضل سيصبح يومًا ما جزءًا من عائلته … القدر … فقط معجزة.”

يذكر أن شام الذهبي كانت قد احتفلت منذ فترة بزفافها على رجل الأعمال المصري أحمد هلال ، في أحد الفنادق الكبرى المطلة على الأهرامات.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.