التخطي إلى المحتوى

كشف الفنان المصري رشوان توفيق ، عن إفلاسه بعد تداول خبر استقلاله على أنه “ميكروباص” للمواصلات العامة لدى عودته إلى منزله بعد أداء واجب العزاء لمواطنه الفنانة رجاء حسين ، مؤكداً أنه كان لديه لجأ بالفعل إلى استقلال النقل الخاص “التاكسي” في ذلك اليوم.

وأوضح رشوان توفيق أنه لا يمر بضائقة مالية كما يشاع البعض ، ولكن في يوم جنازة رجاء حسين وجد أن مسجد الحميدية الشاذلي قريب من محل إقامته فلم يكن مضطرًا لذلك. الذهاب بالسيارة بسبب صعوبة الحصول على مكان لوضعها وقت الجنازة ، بحسب فوشيا.

واستشهد رشوان توفيق بحالة مماثلة سقط فيها الفنان المصري الراحل يوسف شعبان أثناء قيامه بواجب العزاء لزوجة رشوان قبل 3 سنوات ، حيث اشتكى له من عدم وجود مكان لوضع السيارة في ذلك الوقت ، وعلق قائلاً: أراد أن يذهب بدون السيارة بشكل أفضل حتى لا ينهار بسببها.

وعبر رشوان توفيق عن استيائه من انتشار مثل هذه الإشاعة بين الجمهور ، حيث استقل “تاكسي” فقط ليأخذها إلى منزله ، مشيرًا إلى أنه يعيش في غطاء الله ولا يمر بضائقة مالية أو يعاني من الإفلاس. كما ترددت الشائعات ، وتابع: “وسط الشائعات التي يتم الترويج لها بقينا. نرى الكثير من الكلمات غير الصحيحة ، ولكن نشكر الله على الصحة والوقاية “.

وأشار رشوان توفيق إلى أنه ربما دخل في عمل فني لم يعجبه في بعض الأحيان لظروف معينة ، لكنه لم يصل طوال مسيرته الفنية إلى الحد الأقصى لمثل هذه الأمور ، مشيرًا إلى أنه لم يدخل في عمل فني. فن من أجل المال ، ولكن ربما مساحة الدور الذي لم يعجبه. لكن مع إضافاته كممثل ، فإن العمل جيد.

وبعد رشوان توفيق لا يجد إلا الضحك عند تلقيه أي شائعة يمر بها ، مبينًا أنه كلما سمع مثل هذه الأشياء يضحك لأنها غير صحيحة ، خاصة وأنه لم يكن بحاجة إلى مساعدة أحد في يوم من الأيام ، كما ضحك معه. ابنته “هبة” لأن سيارته كانت مع حفيدته يوم تشييع رجاء حسين.

يذكر أن الفنان رشوان توفيق حرص على التوجه لتقديم العزاء في وفاة الفنانة رجاء حسين ، والتي أقيمت في مسجد الحميدية الشاذلي ، بحضور عدد كبير من الفنانين بينهم سميحة أيوب. ونقيب الفنانين أشرف زكي وأحمد عبد العزيز وسميرة عبد العزيز ، فيما تلقى زوجها السابق سيف عبد الرحمن واجيب العزاء.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.