التخطي إلى المحتوى

كشفت صفوة عن تفاصيل صادمة عن تعرضها للسرقة والاحتيال من قبل زوجها الثالث الذي كان يعمل معها كمدير لأعمالها.

قالت صفوة بجرأة خلال تصريحات تلفزيونية: زوجي الثالث أخذ كل حياتي وشبابي ، وفي النهاية اكتشفت أنني أحمق ولم أستطع أن أتخيل أن هناك رجل يمكن أن يضحك على نسائه بهذه الطريقة ، ولم أكن أثق بأحد بسببه ، بمعنى أنه إذا قدم لي شخص هدية بدون مناسبة ، فسيكون متشككًا في ذلك.

وأضافت صفوة: طلقت زوجي الثالث ، وليس معي مال ولا شيء ، وخانني مع من كنت أعرفها وعرفت أنني زوجته.

وتابعت: ظننت أنه يحبني. لأنه كان من عمل أخواته ، بادي جاريد ليا ، وتساعدني أخته في القيام بالأعمال المنزلية ، وفي هذا الوقت ظللت أقول هل يوجد أي شخص مثل هذا في هذا العالم؟ هذا موضوع كل عائلته لمساعدتي ، لكن للأسف جاء ليراقبني من خلالهم ، ووصلت المشاكل إلى درجة أنني كنت محتجزًا بين 11 رجلاً رهن الاعتقال بسببه.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *