التخطي إلى المحتوى

تستمر ملحمة الجاسوسية الأكثر شهرة على الإطلاق ، “رأفت الهجان” ، في لفت انتباه البالغين والأطفال بأحداث مثيرة وشخصيات أقرب إلى الأسطورية من الواقع.

بعد حوالي 34 عامًا من العرض التلفزيوني الأول ، اختارت الشخصيات التي قد يطلق عليها “أبطال الظل” التضحية المطلقة من أجل الوطن وخدمة مصالحه.

حتى هذه اللحظة ، لا يزال الغموض يسيطر على شخصيات هذه الملحمة ، ويسعى الجميع لاكتشاف هويتهم ورؤية صورهم الحقيقية.

ومن بينهم الذئب البني للمخابرات “محمد نسيم” أسطورة المخابرات العامة المصرية الذي لعب دور الفنان نبيل الحلفاوي ، وكان مسئولا عن إعادة تأهيل رأفت الهجان بعد نكسة. يونيو 67.

تخرج من الكلية الحربية وعمل في سلاح المدرعات قبل أن ينتقل للعمل في المخابرات العامة نهاية عام 1956 وأوائل عام 1957 ، وشارك في التخطيط للهجوم على ميناء إيلات.

والصادفة الغريبة أن السيد محمد نسيم هو عم الفنانة يسرا التي شاركت في العمل كزوجة لرأفت الهجان.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.