التخطي إلى المحتوى

أعرب الإعلامي أحمد شوبرت ، عن حزنه الشديد لما حدث لأحمد يحيى حارس مرمى اتحاد الإسكندرية ، خلال مباراة فريقه أمام سيراميكا ، حيث غادر يحيى المباراة قبل نهايتها بعد حصوله على 5 أهداف بسبب إهانات الجمهور..

قال شوبرت في برنامج “أون تايم ستاديوم”: في التسعينيات توفيت والدتي ، وبالطبع كنت مرتبطًا بها كثيرًا وكان لدينا مباراة مع غزال المحلة ، والمحلة هي بلدي. ، ما زلت متأثرًا بهذا الوضع ، ومنذ عام وشهر فقدت أخي الأصغر عصام وهذا الألم لي كثيرًا ، ولم أرغب في العودة إلى العمل ، لكن الحياة مستمرة ، وأخذت وقتًا لكي ترجع.”.

وأضاف شوبرت: “اضطر عماد النحاس للعب مع أحمد يحيى الذي فقد شقيقه قبل يومين ، في ظل إصابة عبد المنصف بنزلة برد ، رغم الأحزان والآلام التي شعر بها يحيى عندما طلب منه نحاس. سموحة 3/0 ، والجماهير تعلم أن يحيى فقد شقيقه ، وحتى لو لم يعلموا أن هذا غير مقبول “..

وتابع: “مش ثمن جرحني اشعر وأبكي ، بعد نهاية الموسم اقول لا اريد احمد يحيى في النقابة ، الرجل متحيز على ألمه ولعب المباراة. من أجل النقابة وذبحتموه..

واختتم شوبرت حديثه قائلاً: “ما حدث لبعض مشجعي الاتحاد شيء يستحق وقفة. آسف يا بني. للأسف لدينا أناس فقدوا مشاعرهم ودمائهم ومشاعرهم ، لكن لدينا أحلى كثر منهم أحمد ناجي “..

وتكبد نادي الاتحاد الإسكندرية هزيمة ثقيلة تحت القيادة الفنية لعماد النحاس ، بعد خسارته بخمس نقاط نظيفة أمام فريق سيراميكا ، في المباراة التي جمعت الفريقين معًا في الجولة الـ24 من مسابقة الدوري العام..

تولى عماد النحاس المسؤولية الفنية للاتحاد في أبريل الماضي خلفا حسام حسن الذي رحل عن فريق الإسكندرية بسبب تراجع النتائج ، حيث خسر الاتحاد بقيادة النحاس في المباراة الأولى ، ب هدف نظيف ضد الاهلي.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.