التخطي إلى المحتوى

أكد وليد عرفات رئيس مجلس إدارة نادى سموحة، أن التجديد مع المدرب عبد الحميد بسيونى خطوة نحو في طريق الاستقرار وتحقيق الألقاب والوصول إلى منصة التتويج الكروية.

وأضاف وليد عرفات في تصريحات خاصة: “تخطينا مرحلة التواجد بالمربع الذهبى ونجحنا فى منافسه أندية القمة، والهدف الآن هو تحقيق بطولة للنادى، بعد توافر كل الظروف”.

ونجح مجلس إدارة نادى سموحة فى وجود وليد عرفات رئيس النادى ونائبه عمر الغنيمى وأعضاء مجلس الإدارة أشرف مختار ودكتورة ماهينور فى التجديد لعبد الحميد بسيونى لمدة موسمين وجهازه بالكامل.

وكان وليد عرفات رئيس مجلس إدارة نادى سموحة، عقد جلسة مع عبد الحميد بسيونى المدير الفنى للفريق الكروى فى الوقت الحالى، وتم الاتفاق على تجدبد التعاقد لمده موسمين مع الفريق السكندرى بعد النتائح الرائعة التى حققها المدرب مع الفريق.

وكان وليد عرفات عقد جلسة مع عبد الحميد بسيونى، عرض خلالها رغبة المجلس فى تجديد التعاقد مع المدرب وجهازه المعاون لمدة موسم قادم، وتم خلال الجلسة الاتفاق على كافة التفاصيل الخاصة بالتجديد والتزام الطرفين بكلمة شرف لإنهاء الإجراءات بشكل رسمي.

وأكد عبد الحميد بسيونى، فى وقت سابق، تلقيه عدة عروض خلال الفترة الماضية لكنه رفضها بسبب التزامه مع مجلس إدارة نادى سموحة ورغبته فى الاستمرار.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *