التخطي إلى المحتوى

تحدث البرتغالى روى فيتوريا المدير الفني لمنتخب مصر، عن علاقته بمواطنه كارلوس كيروش المدير الفنى السابق للفراعنة، خاصة بعد حالة التوتر التى حدثت بين كيروش واتحاد الكرة فى الفترة الأخيرة.

فيتوريا أكد أنه فضل عدم الحديث مع مواطنة كيروش وذلك لتجنب الحديث عن السلبيات فقط، مشيرًا إلى إنه فضل الحديث مع بعض المدربين الاخرين والذين قاموا بدعم التواجد فى مصر. 

وأوضح روى فيتوريا: “عملت في أندية عديدة ولم يكن لى نفس الحماس والشغف الكبير وتعاقدت مع اتحاد الكرة لمدة 4 سنوات حيث لدينا مشروع طويل المدى وهو ما جعلنى متفائل لتدريب منتخب مصر وخاصة مع الدعم القوي من مجلس إدارة اتحاد الكرة وهو أمر إيجابي لاتحاد الكرة ولي”.

ويمتد عقد فيتوريا مع اتحاد الكرة ممتد لمدة 4 سنوات أي ينتهى في 2026، ويتضمن العقد أحقية فيتوريا في استقدام 4 مساعدين أجانب.
 
ويحصل فيتوريا وفقا للعقد على 2 مليون و400 ألف دولار سنويا أى سيحصل على 200 ألف دولار شهريا ما يعادل 3 ملايين و600 ألف جنيها مصريا.
ويوجد شرط جزائى في العقد قيمته راتب 3 شهور لأى طرف يرغب في فسخ العقد قبل نهايته.
 
ولا يتضمن العقد بندا يمنح اتحاد الكرة المصرى الحق في إقالة فيتوريا اذا فشل في الفوز بأمم افريقيا 2023، حيث يرغب اتحاد الكرة المصرى في استكمال العقد للنهاية ويرفض فكرة التعامل بالقطعة خاصة وأن الكرة المصرية تحتاج حاليا لمشروع كبير من أجل بناء منتخب جديد.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *