التخطي إلى المحتوى
قال حازم إمام، عضو مجلس إدارة الاتحاد المصرى لكرة القدم، إن اتحاد الكرة لا يريد أن يتعامل مع المدربين بالطقعة والنظر من خلال مباراة ومباراتين، لذلك تم التعاقد مع البرتغالى روى فيتوريا، متابعا: “هدفنا ليس موضوع الانتخابات وجمعية عمومية وهذه من أولوياتنا بالطبع، ولكن هدفنا الأساسى فعل شيء للمصلحة العامة، ومن يأتى بعدنا يكمل أو يفعل الشىء الذى يريده.
 
وأضاف عضو مجلس إدارة الاتحاد المصرى لكرة القدم، خلال برنامج مساء دى إم سى، المذاع على قناة دى إم سى: “نعمل على أن يكون لدينا مشروع ومدرب يظل 4 سنوات وليس شهر أو شهرين”، متابعا: “مدرب السنغال يعمل منذ 7 سنوات مع المنتخب وأول بطولة كسبها كانت البطولة الماضية”، مطالبا الجمهور بالصبر على المدرب البرتغالى روى فيتوريا.
 
وتابع حازم إمام: “لدينا رؤية، بعض الأخطاء التي وقعنا فيها والنتائج لا نفعل أن نقيل مدرب ونأتى بمدرب ولكن نعمل شيء صح ومختلف، والمدرب الجديد مدرب كبير وله تاريخ كبير، وعمل مع أندية كبيرة وله تاريخ كبير في البرتغال وصغير في السن، وهذا أمر مهم ولديه طموح، وهو من اكتشف جواو فليكس ويحب اكتشاف الشباب الصغيرين”.
 
وأوضح حازم إمام أن أقل عقد جاء للبرتغالى روى فيتوريا بعد أن أصبح مدربا كبيرا هو عقد مصر، ولكن وافق عليه لقيمة مصر ولاعبيها وعلى رأسهم محمد صلاح.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *